الصفحة الرئيسية / مال وأعمال / ما سر الجيب الصغير الموجود في البنطلون الجينز؟
ما سر الجيب الصغير الموجود في البنطلون الجينز؟
الثلاثاء, 26 يناير, 2016 12:45:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
ما سر الجيب الصغير الموجود في البنطلون الجينز؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
عندما يتباعد الزمان على الاختراع أو الاكتشاف ينسى الناس الأصل الذي بسببه تمت إضافة شيء معين له أو تعديله لوظيفة معينة فكثير من الأحيان يكون الاختراع تم في الماضي والذي له ظروفه المختلفة عن الحاضر والذي نستخدم فيه نفس الاختراع من غير معرفة تفاصيل هذه الإضافة. 

وهذا ما ينطبق على البنطلون الجينز والذي يعد الآن الزي الأشهر على الإطلاق في جميع بلدان العالم وانتشر بقوة عن البنطلونات القماشية القطنية وغيرها من الخامات لعدة أسباب مثل قوة تحمله وشكله وانتشاره قديما في الأفلام حتى كأنه زي شبه رسمي للشباب في مختلف الأعمار.

ولكن ما يحير الكثير ما فائدة الجيب الصغير المتواجد أعلى جيب البنطلون الجينز ؟!

الحقيقة أن البنطلون الجينز تم اختراعه وتصميمه في حقبة رعاة البقر في أميركا ومن عاداتهم حمل ساعة جيب صغيرة معلقة في الوسط لذلك قامت شركة ليفيز وتعد واحدة من أقدم الشركات في تصميم وإنتاج الجينز بعمل هذا الجيب الصغير خصيصا ليكون حاملا للساعة الصغيرة!

والان لا وجود لهذه الساعة ولكننا نحمل فيه العديد من الاشياء أيضا ولم يتم إلغاؤه فقد اصبح شعارا للبنطلون الجينز ولا يتخيل شاب أنه سيشتري بنطلون جينز بدون هذا الجيب الصغير على الأقل لوضع بعض النقود الفضية والفلاشة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
6198
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©