الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / هذا السبب وراء إدماننا على مواقع التواصل الاجتماعي
هذا السبب وراء إدماننا على مواقع التواصل الاجتماعي
الثلاثاء, 08 مارس, 2016 01:11:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هذا السبب وراء إدماننا على مواقع التواصل الاجتماعي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
هذا السبب وراء إدماننا على مواقع التواصل الاجتماعي

*يمن برس - متابعات
خلص طبيب نفسي أمريكي إلى أن إدمان الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي يعود إلى التطوّر الطبيعي للدماغ البشري، وفق ما ذكرت صحيفة "ميرور" على موقعها الإلكتروني.
 
وقالت الصحيفة البريطانية إن الطبيب بروس هود الفائز بجوائز عالمية عدة توصّل إلى أن نسبة المادة الرمادية في المخّ تشهد ارتفاعاً مستمراً مع تعاقب الأجيال، بالتزامن مع انكماش حجم الدماغ البشري منذ نهاية العصر الجليدي قبل نحو 20 ألف عام.
 
وكشف هود أن سبب انكماش الدماغ يعود إلى أن البشر لم يعودوا بحاجة لأدمغة كبيرة الحجم، ذلك أنهم لم يعودوا بحاجة إلى التفكير بكثرة للتعامل مع المواقف الاجتماعية الصعبة والمعقدة.
 
ورأى هود أنه في وقت كان أسلافنا معدّين لخوض معارك للبقاء فإن الجنس البشري تطور ليصبح "ثرثاراً" وبحاجة للتواصل مع الآخرين، ولهذا أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك وتويتر وإنستغرام مكاناً مثالياً للبشر.
 
ورفض الطبيب النفسي المعروف النظرية القائلة إن مواقع التواصل الاجتماعي تقرّب وجهات النظر، معتبراً أنها تؤدي إلى نتيجة معاكسة تماماً، حيث ينتهي الأمر بالمستخدمين بالاصطفاف مع جهة معينة ورفض الرأي الآخر.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
21843
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©