الصفحة الرئيسية / تقارير وحوارات / «جمال» يختبئ بالمنصة و«عُدي» يقتل حارس أبيه.. أشهر حوادث واغتيالات أبناء الرؤساء
«جمال» يختبئ بالمنصة و«عُدي» يقتل حارس أبيه.. أشهر حوادث واغتيالات أبناء الرؤساء
الثلاثاء, 19 أبريل, 2016 02:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
«جمال» يختبئ بالمنصة و«عُدي» يقتل حارس أبيه.. أشهر حوادث واغتيالات أبناء الرؤساء
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - التحرير
حياة الملوك والرؤساء مليئة بالعديد من الأسرار التى فرضتها عليهم حياتهم بالقصور العاجية بعيدًا عن شعوبهم، وكما أن حياتهم تتسم فى معظمها بالرفاهية والثراء إلا أن الجانب الآخر من حياتهم يظل مظلمًا ومليئًا بالمخاطر والأحداث المفاجئة وغير المتوقعة، والتى قد تصل إلى حد فقدان حياتهم وتعرضهم للاغتيال.
 
 الأمر لا يقف عند هذا الحد فالخطر المحدق بالرؤساء أنفسهم يطال أيضًا عائلاتهم وأبناءهم، الذين لا يسلمون أيضًا من هذه اللعنة انتقامًا من نظام الأب أو تصفية لحسابات قديمة لم يتم إعلان تفاصيلها حتى الآن.
 
وتستعرض "التحرير" أشهر الحوداث ومحاولات الاغتيال، التى تعرض لها أبناء الروساء والملوك فى التقرير التالى:
 

 الأمير السعودي عبد العزيز بن فهد

 

 
 
تعرض أصغر أبناء العاهل السعودي الراحل فهد بن عبد العزيز الأمير السعودي عبد العزيز بن فهد لحالة تسمم شديدة كادت تفقده حياته، نتيجة تناوله مادة شديدة السمية لا يعرف مصدرها.
 

 
 
وأشار الأمير فى تغريدات له على حسابه الشخصي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر" إلى أنه أجرى الفحوصات الطبية اللازمة، واصفًا ما تعرض له بـ "مادة شديدة السم" أدت إلى حدوث أعراض خطيرة ومفاجئة، مما أثار الكثير من التكهنات عند مغردين سعوديين حول حقيقة تسممه ومن يقف وراء "دس السم له".
 
 
 

جمال مبارك

 

 
 
لم يعلم الكثيرون أن جمال مبارك نجل الرئيس السابق محمد حسنى مبارك كان موجودًا أثناء العرض العسكري لاحتفالات أكتوبر، والتي تم خلالها اغتيال الرئيس الراحل محمد أنور السادات، فكان معرضًا للخطر بوجوده داخل المنصة.
 

 
 
 وصرح مبارك خلال حوار خاص مع الإعلامى عماد أديب، بأن نجله كان موجودًا بالخلف المنصة وكان معرضًا للخطر، قائلًا: "جمال كان موجود ورا على طول وأول حاجة عملتها بعد ضرب النار قمت بصيت عليه".
 

 
 

عدى صدام حسين

 

 
 
قبل 12 عامًا كان عدي نجل رئيس العراق السابق ووريثه الأول على قيد الحياة، وبحلول اليوم 22 يوليو عام 2003 رحل عدي ونجله مصطفى وشقيقه قصي في حادث مأساوي تراجيدي، بعد الاحتلال الأمريكي للعراق في مارس من العام نفسه أثناء مقاومتهم للقوات الأمريكية التي حضرت للقبض عليهم، بعدما أوشى بهم صاحب البيت الذى كانوا يختبئون داخله في الموصل.
 

 
 
اتسمت شخصية عدي بالعنف فى بعض الأحيان مقارنة بحياة أبناء الرؤساء العرب الآخرين، حيث قام بتصرف عدوانى طائش أثناء الحفلة التى أقيمت على شرف سوزان مبارك زوجة الرئيس الأسبق حسنى مبارك، حين قام بقتل حارس صدام حسين الشخصي كامل حنا ججو والذى تربص به منذ قيامه بتعريف أبيه بسميرة الشهبندر التى أصبحت زوجة صدام الثانية فيما بعد، بعدما تعدى عليه ضربًا حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.
 

سليمان ممنون حسين

 

 
 
تعرض أيضًا نجل الرئيس الباكستاني ممنون حسين لمحاولة اغتيال بعد وقوع انفجار لقنبلة، أودت بحياة 3 أشخاص وإصابة 15 في ولاية بلوشستان الباكستانية المضطربة، التي يسودها تمرد محدود منذ فترة طويلة.
 

 
 
وأثبتت التحريات أن القنبلة كانت مثبتة في دراجة نارية وفجرت بواسطة جهاز للتحكم عن بعد، انفجرت في منطقة تمثل المركز الصناعي للولاية لدى مرور مركبة تقل سليمان مأمون حسين.
 

نجل الرئيس الموريتاني أحمد ولد عبد العزيز


 
 
توفي نجل الرئيس الموريتانى أحمد ولد عبد العزيز، إثر حادث سير تعرَّضت له السيارة التى كانت تقله أثناء جولته في الولايات الداخلية لتوزيع مساعدات إنسانية على بعض الفقراء والمحتاجين.
 

 
 
وتناقلت وسائل الإعلام المحلية - حسب "سكاي نيوز عربية" - أنَّ نجل الرئيس البالغ من العمر 24 عامًا، أصيب بجروح بالغة نقل على إثرها إلى المستشفى بمدينة الطينطان، حيث توفي أثناء إجراءات نقله إلى العاصمة نواكشوط، وأفادت العديد من المصادر أن الحادث ربما يكون مدبرًا.
 
 
 

نجل الرئيس اليمني


 
 
تعرُّض نجل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي العسكري برتبة رائد والمسؤول عن أمن والده الشخصي لمحاولة اغتيال في مدينة عدن، إلا أن بعض المصادر أفادت بأن قوة إماراتية أنقذته في الوقت المناسب من الموت المحقق.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
10722
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©