الصفحة الرئيسية / طب وصحة / في السمك مواد تدمر جهاز المناعة
في السمك مواد تدمر جهاز المناعة
الخميس, 21 أبريل, 2016 12:30:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
في السمك مواد تدمر جهاز المناعة
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - RT
أكدت دراسة أجراها علماء من معهد سكريبس للمحيطات الأمريكي Scripps Institution of Oceanography أن الأسماك باتت تحتوي على ملوثات عضوية ثابتة تضر بصحة من يأكلها.
 
فقد اكتشف العلماء أن تلك الملوثات العضوية الثابتة التي تدخل أنسجة الأسماك من مبيدات الحشرات ومواد الثليج ومضادات الحرائق تمنع النظام المناعي لدى الإنسان من التخلص من السموم.
 
وتفيد المقالة الخاصة بالدراسة التي نشرتها مجلة Science Advances بأن الملوثات العضوية الثابتة تستطيع الالتصاق بالبروتين P-gp المسؤول عن إبقاء المواد السامة الجليبة خارج الخلية والقادر على مقاومة عدة سموم في آن واحد، وهو ما يعرقل حماية البروتين لخلايا الإنسان.
 
وكشف الباحثون في النسيج العضلي لتونة الزعنفة الصفراء - وهي من أصناف الأسماك التجارية المهمة - كميات كبيرة من الملوثات المذكورة إضافة إلى مخلفات قطاع صناعة البتروكيماويات.
 
وقال عضو فريق البحث عمرو حمدون: "عندما نأكل مثل هذه الأسماك الملوثة نضعف فعالية أحد أهم الأنظمة الدفاعية في الجسم. ويخص هذا الأمر البشر والحيوانات على حد سواء".
 
وأشار إلى أن الأطفال الرضع يتعرضون للخطر بالدرجة الأولى بسبب تراكم هذه الملوثات في حليب الأمهات ونسب التركيز المنخفضة جدا لبروتين P-gp في أمعاء الحديثي الولادة.
 
المصدر: lenta.ru


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3814
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©