الصفحة الرئيسية / محليات / رجل يفجر نفسه ويقتل زوجته بسبب خلافات أسرية بعدن
رجل يفجر نفسه ويقتل زوجته بسبب خلافات أسرية بعدن
الجمعة, 29 أبريل, 2016 01:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
رجل يفجر نفسه ويقتل زوجته بسبب خلافات أسرية بعدن
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
لقى زوجان مصرعهما إثر تفجير الزوج لقنبلة يدوية كانت بحوزته مما أدى إلى مقتل زوجته بعد مشادان كلامية بينه وبين أهل زوجته في وقتٍ متأخرٍ من مساء أمس الخميس بحي القاهرة بمدينة المنصورة.
 
وقالت مصادر خاصة أن الزوج وزوجته قتلا بقنبلة يدوية بعد رفض أهل الزوجة العودة بابنتهم مع زوجها والذي يقطن بمدينة التواهي _جنوب شرق عدن_ بعد أن هربت عليه منذ تسعة أيام.
 
وبين إصرار الزوج على الرجوع بزوجته وإلحاح أهل الزوج على الرفض هدد الزوج بتفجير قنبلة يدوية كان يخفيها بيده ؛ مما أثار الهرج والمرج وهرع عدد من أفراد الأمن إلى البيت التي يعلو منه الشجار ؛ فأيقن الزوج بأن الشرطة ستعتقله ليفجر بعدها نفسه وزوجته ليتطاير أشلاهما قتلى.
 
إلى أن رواية تقول بأن الرجل سبق وإن طلاق زوجته ؛ حيث قام بجرها بالقوة لكي تعود معه إلى بيته وفور إطلاق النار للأهالي الذين تجمعوا حول المنزل فجر الرجل قنبلته اليدوية بعد التهديد بتفجيرها في حال رفض أهل زوجته السمح لزوجته بالعودة.
 
هذا وقالت شهود عيان بمدينة الشيخ عثمان لـ"مُسند للأنباء" : ؛ أن انفجار دوى منطقة القاهرة ولم يحدد هويته" ؛ إلا أنه تبين لحقاً بأنه ناجم عن قنبلة يدوية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4431
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©