الصفحة الرئيسية / تقارير وحوارات / هذا هو الطيار التعزي الذي ضرب اسرائيل وحطم الفانتوم
هذا هو الطيار التعزي الذي ضرب اسرائيل وحطم الفانتوم
الأحد, 08 مايو, 2016 06:12:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هذا هو الطيار التعزي الذي ضرب اسرائيل وحطم الفانتوم

*يمن برس - متابعات
شارك الشهيد ملازم أول طيار عمر غيلان الشرجبي متطوعا في حرب أكتوبر 1973 م في سلاح الجو العربي " سوريا ".

ضرب بطائرته مصافي البترول بحيفا وحطم أسطورة الطيران الإسرائيلي في حرب أكتوبر 1973 م ، بعد إنقضاضه على احدى طائرات الفانتوم فحطمها بالكامل .

تمكن ، بعد أن اقتحم بطائرته من ضرب مواقع التموين الاسرائيلي وتدميرها بالكامل ، في طبرية جبل الشيخ التي استشهد إثرها في 10 / 10 / 1973 م .

تخليداً لتضحياته تم نصب تمثال تذكاري للشهيد في أحد شوارع العاصمة السورية دمشق ، باعتباره أحد ابطال المقاومة العربية.

رقي بعد استشهادة إلى رتبة ملازم أول طيار .
صدر قرار من السيد رئيس الجمهورية العربية السورية والقائد العام للجيش والقوات المسلحة ، بمنحة وسام الشجاعة من الدرجة الاولى .

نبذة عن الشهيد الشرجبي :
ولد الشهيد الملازم اول الطيار عمر غيلان سعيد حزام الشرجبي ، في عام 1951م ، في شرجب – الحجرية – محافظة تعز .

التحق بالدراسة الابتدائية سنة 1958 م في المدرسة الاهلية في مدينة عدن ، اكمل دراستة في مدينة تعز ، و في عام 1970 م التحق بالكلية الجوية بمدينة حلب – الجمهورية العربية السورية التي تخرج منها 1972 م .
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
18957
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©