الصفحة الرئيسية / شباب ورياضة / منتخبنا الوطني يتغلب على المالديف بهدفين ويقطع نصف الطريق للتاهل لدوري المجموعات الاسيوية
منتخبنا الوطني يتغلب على المالديف بهدفين ويقطع نصف الطريق للتاهل لدوري المجموعات الاسيوية
الجمعة, 03 يونيو, 2016 02:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
منتخبنا الوطني يتغلب على المالديف بهدفين ويقطع نصف الطريق للتاهل لدوري المجموعات الاسيوية

*يمن برس - محمد الخميسي
حقق منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم مساء اليوم فوزا مستحقا بهدفين نظيفين على حساب منتخب جزر المالديف في المباراة التي جمعتهما على الاستاد الوطني في العاصمة المالديفية مالي في ذهاب الملحق الآسيوي المؤهل إلى تصفيات نهائيات آسيا 2019 في الإمارات ، وبهذا الفوز اقترب منتخبنا من خطف بطاقة التأهل وتبقى مباراة الإياب يوم الثلاثاء القادم في الدوحة .

تقدم يمني
دخل منتخبنا اجواء المباراة سريعا وكان صاحب الهجمة الأولى عبر رأسية علاء الصاصي من عرضية احمد السروري ، هذه الهجمة اعطت الثقة للاعبين وجعلتهم يفرضون اسلوبهم ويتناقلون الكرة بسلاسة ، وشن عبدالواسع المطري هجمة من الجهة اليسرى مرسلا كرة عرضية لأيمن الهاجري الذي لعبها راسية مرت بمحاذاة القائم .

وبعد مرور الربع الساعة الأولى أفشل الحارس محمد عياش أول المحاولات المالديفية متصديا لتسديده فاسير ، وحاول أيمن الهاجري مباغته الحارس المالديفي عبدالله احمد لكن تسديدته التي ارسلها من خراج منطقة الجزاء مرت بسلام .

ومن هجمة منسقة من الجهة اليسرى مرر الجناح أحمد السروري كرة عرضية خلف الدفاعات المالديفية لدغها أيمن الهاجري إلى الشباك المالديفية محرزا الهدف الأول في الدقيقة 31 .

وتواصلت أفضلية منتخبنا واستمر حتى الدقيقة الأخيرة مهاجما والتي شهدت وقوف الحظ مع اصحاب الأرض عندما ارتدت تسديدة عبدالواسع المطري من القائم الأيسر ، لينتهي الشوط الأول بتقدم يمني.
تأكيد احقية الفوز

واصل منتخبنا ما بدأه في الشوط الأول بغية مضاعفة النتيجة ، وساعده في ذلك الانضباط الدفاعي عبر الرباعي محمد فؤاد وعمار حمصان ومحمد بقشان وعلاء الدين نعمان الذين اقفلوا المساحات امام الهجمات المالديفية ، وكذلك ساهم التقارب بين ثلاثي خط الوسط علاء الصاصي واحمد الحيفي وناطق حزام في تنظيم إيقاع اللعب ، وترجمة لتلك الأفضلية كاد عبدالواسع المطري أن يضاعف النتيجة لكن الحارس المالديفي أبعدها لتجد أيمن الهاجري الذي سددها مرة أخرى ، ليتصدى لها ببساله الحارس عبدالله احمد منقذا مرماه من هدف ثان .

وفي المقابل ، كان المنتخب المالديفي يعتمد على قائد خط الوسط عسى إسماعيل وانطلاقات الجناحان حمزه محمد ونشيد عمران ، إلا أن هجماتهم لم تشكل أي خطورة لقلتهم العددية في مناطق منتخبنا ، وفي الدقيقة 80 ومن تناقلات ثلاثية جميلة لمنتخبنا اخترق أيمن الهاجري واكرم الورافي واحمد السروري الدفاعات المالديفية ليهدي الهاجري كرة مقشرة لأكرم الورافي الذي سددها أرضية محرزا الهدف الثاني .

بقية دقائق المباراة شهدت ضغط لمنتخبنا لزيادة الغلة وكانت أبرز المحاولات لعبد الواسع المطري واكرم الورافي ومحمد الداحي إلا أن الحارس المالديفي اكد انه افضل لاعبي في منتخبه وذاد ببسالة عن مرماه من زياده الغلة لتنتهي المباراة بفوز مستحق لمنتخبنا بهدفين دون رد .

- أجرى مدرب المنتخب ابرهام مبراتو ثلاثة تغييرات في الشوط الثاني حيث دفع بكلا من احمد علوس واكرم الورافي ومحمد الداحي تواليا بدلا عن أحمد الحيفي وعلاء الصاصي وعبدالواسع المطري .
- قيادة اتحاد كرة القدم تواصلت مع البعثة وهنأت اللاعبين بهذا الفوز الذي قربهم من التأهل لدور المجموعات .
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2920
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©