الصفحة الرئيسية / مال وأعمال / 9 حقائق مرعبة لايعلمها المسافر عن خدمات الطائرة
9 حقائق مرعبة لايعلمها المسافر عن خدمات الطائرة
الثلاثاء, 28 يونيو, 2016 01:19:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
9 حقائق مرعبة لايعلمها المسافر عن خدمات الطائرة
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات

نشرت صحيفة الإندبندنت مؤخرا تقريرا عن 9 حقائق مخفية كشفها بعض المضيفين تتعلق بنوعية الخدمات المقدمة على متن الطائرات وأمورا أخرى لايعلم عنها المسافرون إطلاقا.

ونشرت الصحيفة التقرير استنادا إلى إفادت بعض المضيفين والمضيفات لتكشف إجاباتهم بعض الحقائق عن عالم الطيران.

1- عادة ما تعيد خطوط الطيران استخدام البطانيات والمخدات دون غسلها 

الوسادات والبطانيات التي تقدمها بعض شركات الطيران لمسافريها عادة لايعاد تنظيفها بشكل فوري فتعيد استخدامها على متن رحلاتها عدة مرات وكل يحصل هو طيها ومن ثم وضعها جانبا إلى حين موعد الرحلة التالية، ووفقا للمضيفين فإن أفضل حل يكمن بطلب بطانية جديدة مختومة في كيس بلاستيكي

2- مياه الطائرة مقرفة 

يمتنع بعض المضيفين عن شرب القهوة والشاي على متن بعض الطائرات لأن الماء المستخدم عادة يكون مصدره صهريج الماء في أسفل الطائرة، وهو مكان غير نظيف، وبحسب تعبير بعضهم: " لم أر ذاك الصهريج في حياتي يخضع لعملية تنظيف " لذا من الأفضل أن تعمد إلى شرب المياه المعدنية المعلبة.

3- وجبات الطاقم أفضل من وجبات المسافرين

تعتبر الوجبات الغذائية لأفراد طاقم الطائرة أحسن جودة ومذاقا من تلك المقدمة للركاب، إضافة إلى أن جودة الوجبة الغذائية المقدمة تتنوع تبعا لنوعية وتصنيف شركات الطيران.

4- المضيفون يتحاشون استخدام حمام الطائرة

يقول أحد المضيفين إنه لا يستخدم حمامات الطائرة إلا في حال أراد غسل يديه أو اضطر لذلك، أما إن كانت الرحلة قصيرة فينتظر حتى يستخدم حمامات المطار".               

  

5- الذهاب إلى الحمام قد يعطل الرحلة

سوء توقيت الذهاب إلى الحمام عندما تكون شارة ربط الأحزمة مضاءة كفيل بتعطيل الرحلة وتأخير الهبوط

6- ابتسامات المضيفين أثناء حدوث طارئ أو خلل ما في الطائرة

حين تكون الطائرة في مأزق أو تمر بمشكلة ما، يثبت المسافرون أنظارهم على المضيفين والمضيفات كي يستشفوا منهم بوادر هلع أثناء المآزق اعتقادا بأن مراقبتهم ستبين حالة الخطر فور حدوثها.

7- هناك مضيفون احتياطيون في المطار.

عندما يرى الركاب مضيفا أو مضيفة يهرعون لصعود الطائرة فليس السبب تأخرهم أو حدوث أمر ما، بل إنهم يحلون محل زميل لهم في طاقم الضيافة.

ففي حالة عجز أحد أفراد الطاقم عن ممارسة العمل، يوجد دوما مضيف أواثنان احتياطا (في وضعية الجاهزية) بانتظار محل أحد الزملاء على الطائرة.

8- لا يحصل مضيفو الطيران على قسط كاف من النوم

عادة ما يعاني المضيفون من قلة النوم والنقص في ساعاته أثناء الرحلة وخصوصا عند تأخر الطائرة لسبب ما

9- لا يقبض الطاقم رواتبهم حتى يغلقوا باب الطائرة

 المضيفون في بعض شركات الطيران لا يتلقون أجورهم  سوى على المدة الزمنية التي تستغرقها الرحلة، ولا يدخل في الأجر وقت الصعود إلى الطائرة ولا أثناء تجهيز الطائرة حتى يغلق باب الطائرة بشكل نهائي .

المصدر: إنديبيندينت




للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3868
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©