الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / بعد لغزي الفستان والسترة الرياضية ..لغز بصري جديد أخضر أم أزرق ؟
بعد لغزي الفستان والسترة الرياضية ..لغز بصري جديد أخضر أم أزرق ؟
الجمعة, 08 يوليو, 2016 09:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بعد لغزي الفستان والسترة الرياضية ..لغز بصري جديد أخضر أم أزرق ؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
ظهر على شبكات التواصل الاجتماعي خداع بصري لوني جديد أوقع مستخدمي الإنترنت في حيرة من أمرهم بعد لغزي الفستان والسترة الرياضية، حيث أحدث ارتباكاً بينهم وجعلهم ينشغلون مرة أخرى في تخمين اللون المحير هل هو أزرق أم أخضر؟ 
ووصلت الحيرة منتهاها إلى أن قامت شركة "أوبتيكال إكسبريس" البريطانية للبصريات بعمل مسح لآراء المستخدمين البريطانيين، بسؤالهم هل هذا اللون هو ظلال اللون الأزرق أم الأخضر، كجزء من دراسة للشركة تتعلق بالألوان وخداعها البصري.

وقال 64% من المستطلعة آراؤهم إن اللون "أخضر"، فيما اعتقد 32% منهم أن اللون "أزرق"، ولكن عندما عرض عليهم صورة للون المحير بجوار لونين آخرين للون الأزرق، اختلفت الآراء وتبدلت وأصبح 90% من المستطلعة آراؤهم يميلون للون الأخضر.

وبحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية فإن الظل يميل أكثر إلى اللون الأخضر عنه إلى اللون الأزرق، استناداً إلى نظام الألوان الرئيسي "آر جي بي". ولا يزال الأمر محيراً لملايين المستخدمين على الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي.

يُذكر أن التفسير العلمي للغز الفستان ركز على كيفية تفسير الدماغ للألوان، حيث يقوم العقل بتعديل لون الشيء الموجود أمامه اعتماداً على المحيط به أو على الإضاءة.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2296
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©