الخميس ، ٢٧ فبراير ٢٠٢٠ الساعة ١٠:٥٠ مساءً
الآيفون أكثر منتج تم بيعه عبر التاريخ وهو الأكثر تحقيقاً للأرباح

الآيفون أكثر منتج تم بيعه عبر التاريخ وهو الأكثر تحقيقاً للأرباح

أعلنت آبل مؤخراً تحقيقها لإنجاز تاريخي ، بتخطي مبيعات الآيفون لحاجز المليار منذ إطلاقه في 2007 .

الآيفون منذ إطلاقه (يونيو 2007) حصل على ثلاثة عشر إصدار ، وهم :
iPhone
iPhone 3G
iPhone 3GS
iPhone 4
iPhone 4S
iPhone 5
iPhone 5S
iPhone 5C
iPhone 6
iPhone 6 Plus
iPhone 6S
iPhone 6S Plus
iPhone SE

تقرير نشره Horace Dediu عبر Asymco ، جاءت فيه أرقام أكثر المنتجات مبيعاً بمختلف الفئات . الأرقام جاءت كالتالي :
ألبومات موسيقية : Thriller – 70 مليون
سيارات : Honda Super Cup – 87 مليون
كتاب : ملك الخواتم – 150 مليون
لعبة : مكعب الألوان – 350 مليون
منصة ألعاب : بلايستيشن – 382 مليون
سلسلة كتب : هاري بوتر 450 مليون
الهواتف : iPhone 1 مليار

هورس قال في تقريره متحدثاً عن الآيفون :
الآيفون ليس أكثر هاتف تم بيعه وحسب ، لكنه كذلك أكثر مشغّل موسيقي تم بيعه ، أكثر كاميرا تم بيعها ، أكثر مشغل فيديو تم بيعه وأكثر كمبيوتر تم بيعه على الإطلاق
هو ببساطة أكثر منتج تم بيعه على الإطلاق .

هو كذلك لأنه أكثر من مجرد منتج . هو ممكّن للتغيير . لقد أطلق العنان لقوات بالكاد ندركها ، فما بالك بالتحكم بها . لقد غير العالم لأنه غيرنا .

الآيفون حقق ذلك خلال أقل من 9 سنوات . الشخص يتأمل الآن ما الذي سيُمكننا منه في التسع القادمة .

أمر مهم جدا تذكره حول الآيفون ، يتمثل بتكلفته العالية منذ إطلاقه مقارنةً بسوق الهواتف ، وبالتالي ارتفاع هامش الربح الذي تحققه آبل من ورائه . الأمر الذي قاد آبل لتحقيق أرباح مرعبة منذ إطلاقه .
Time كانت قد نشرت تقريراً في 2014 حول أكثر المنتجات الأمريكية تحقيقاً للأرباح ، وهي التي تصدرها الآيفون . الآيفون الواحد يحقق أرباحاً تقارب أكثر من نصف قيمة بيع الجهاز حسب مجموعة من التقارير ، تتراوح نسبة الأرباح حسب كل إصدار والسعة التي يتم شراؤه بها (سعة أعلى = هامش ربح أعلى لآبل) .

الرسم البياني التالي من R&P يوضح قوة تأثير الآيفون على أرباح آبل بمعلومات عن الفترة من 2000-2015 :


الخبر التالي : بريطاني يحقق حلمه بفضل لعبة "بوكيمون غو"

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 660.00 656.00
ريال سعودي 173.00 172.00
الحكومة ترفع حالة الجاهزية من الرياض والقاهرة.. رشاد السامعي