الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / بماذا وصف رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي جلسة البرلمان التي عقدت اليوم بصنعاء ؟
بماذا وصف رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي جلسة البرلمان التي عقدت اليوم بصنعاء ؟
السبت, 13 أغسطس, 2016 08:43:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
رئيس الهيئة العليا لحزب التجمع اليمني للإصلاح، محمد اليدومي
رئيس الهيئة العليا لحزب التجمع اليمني للإصلاح، محمد اليدومي

*يمن برس - خاص
وصف رئيس الهيئة العليا، لحزب التجمع اليمني للإصلاح، محمد اليدومي، انعقاد جلسة مجلس النواب اليوم السبت، 13 أغسطس، بـ"الجلسة النشاز".

وفي منشور له على صفحته الشخصية على موقع "فيسبوك"، عبر اليدومي، عن احترامه وتقديره لمن لم ينخدعوا بتزيين الشيطان لهم حضور "الجلسة النشاز لمجلس النواب"، ولم تستدرجهم أوهام البغي وتنابلة الملهاة، وكذا الذين كسروا قيود العنتريات الزائفة، وصمدوا في وجه الخيانة الغاشمة، حسب قوله.

وقال اليدومي في منشوره: "إلى الذين لم ينخدعوا بتزيين الشيطان لهم حضور الجلسة النشاز لمجلس النواب..!
وإلى الذين لم تستدرجهم أوهام البغي وتنابلة الملهاة ..!
وإلى الذين كسروا قيود العنتريات الزائفه وصمدوا في وجه الخيانة الغاشمه مُدججين بأسلحة الوفاء لوطن ماخاب أملهُ فيكم وشعبٌ كنتم عند حسن ظنه بكم..!
لكم التقدير والإحترام".

وكان أعضاء حزب المؤتمر بمجلس النواب، وكذا النواب الموالين لجماعة الحوثي، عقدوا اليوم السبت، جلسة، هي الأولى من نوعها منذ أواخر العام 2014، إلا أن الجلسة فشلت في تحقيق أي نتائج بسبب عدم اكتمال النصاب المطلوب.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4912
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©