الصفحة الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / لهذا السبب تستخدم معظم شبكات التواصل الاجتماعي اللون الأزرق!
لهذا السبب تستخدم معظم شبكات التواصل الاجتماعي اللون الأزرق!
الجمعة, 21 أكتوبر, 2016 11:04:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
لهذا السبب تستخدم معظم شبكات التواصل الاجتماعي اللون الأزرق!
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
هل تساءلت يوماً لماذا معظم شبكات التواصل الاجتماعي، مثل: فيسبوك، وتويتر، ولينكد إن تستخدم ظلالًا مختلفة من اللون الأزرق؟ كما تستخدمه المواقع كنموذج لوني للصفحة الرئيسية.

اللون الأزرق لون هادئ ومريح، يُطلق عليه أحيانًا “لون نيرفانا”، وهو يرمز إلى الراحة، والسماء، والماء، والنوم، والعقل، والثقة، والأمان.

والأهم من ذلك، أنه يمثّل التواصل، وقد تم تصميم المواقع الإلكترونية في الأساس بغرض التواصل. يعزّز اللون الأزرق التفاعل، في حين أن الألوان الأخرى تشتّت المستخدم، فهو يختفي كخلفية شفافة.

معظم المواقع التي تم تصميمها باللون الأزرق، تستخدم أطيافًا مختلفة منه، بما يناسب احتياجاتها.

يختار كل موقع ومنصة اجتماعية التصميم المناسب، لأسباب معينة. فشعار تويتر هو الطير الذي تمثّل زرقته السماء في يوم مثالي.

وإذا ما انتقلنا إلى فيسبوك، فقد اختار “مارك زوكربيرج” اللون الأزرق كونه مصاب بعمى الألوان (الأخضر والأحمر)، لذلك فالأزرق هو الأفضل بالنسبة إليه.

ويستخدم سكايب اللون الأزرق ليعطي شعورًا بالابتكار، كما أن العديد من الشركات التقنية، مثل: إتش بي وإيه تي آند تي وديل تستغل ذات اللون في التسويق لجذب زبائنها. فيمنح اللون الأزرق هذه الشركات شعورًا بالاستقرار، على خلاف الأحمر والبرتقالي اللذين يرمزان للطاقة والشغف.

ويستخدم موقع وورد بريس الأزرق أيضًا في الصفحة الرئيسية؛ ليمنح الزوار شعورًا بالثقة والاستقرار. فترغب الشركة في أن يشعر مستخدموها بالثقة بها كمنصة تدوين.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2448
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©