الصفحة الرئيسية / مال وأعمال / بالصور.. صياد عُماني محظوظ قادته «رائحة كريهة» إلى ثروة بالملايين
بالصور.. صياد عُماني محظوظ قادته «رائحة كريهة» إلى ثروة بالملايين
الأحد, 13 نوفمبر, 2016 04:45:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بالصور.. صياد عُماني محظوظ قادته «رائحة كريهة» إلى ثروة بالملايين
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - إرم نيوز
قادت الصدفة صيادًا عُمانيًا إلى ثروة تقدر بملايين الدولارات، بعدما عثر على كمية ضخمة من “عنبر الحوت”، النادر، في ضربة حظ أبرزتها حتى وسائل الإعلام العالمية..

وعنبر الحوت، هو مادة رمادية تشبه الشمع، والمعروف عنها أنها توجد في أمعاء نوع من الحيتان يطلق عليه “حوت العنبر”، أو “عنبر الحوت”، وتعرف هذه المادة أيضًا باسم “الذهب العائم”.

وللعنبر استخدامات كثيرة، أبرزها في مجال العطور، واستخراج المواد النادرة والراقية باهظة الثمن، وكذلك في مجالات العقاقير الطبية والعلاجات، إذ تداوي مادة العنبر العديد من الأمراض.

ويروي الصياد خالد السناني، أنه عثر على مادة عنبر الحوت عن طريق الصدفة، حيث كان في طريقه إلى المنزل، حينما فاحت رائحة كريهة من مسافة بعيدة، وبالمتابعة وجد مادة عملاقة تعوم مع الأمواج، قبالة ساحل القريات في سلطنة عمان.

وقال: “استخدمت الحبال في الإمساك بها، وزنها أكثر من 60 كيلو جرامًا، ومركبي يبلغ طوله 20 قدمًا فقط”.

ويرى خبراء أن هذه الكمية تباع بأكثر من 3 ملايين دولار، في حين قالت وسائل إعلام محلية، إن خالد (30 عامًا)، يُخطط حاليًا للتخلي عن الصيد، وبدء حياته المخملية الجديدة.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن خالد، تلقى عروضًا بالفعل لشراء مادة “عنبر الحوت”، حيث عرض عليه البعض آلاف الدولارات مقابل الكيلو الواحد، إلا أنه ما زال يبحث عن سعر أعلى لكنزه الثمين.

وقال لصحيفة “الشبيبة” المحلية: “تحقق حلمي الذي انتظرته لأكثر من 20 عامًا، عندما بدأت الصيد مع والدي”.

ويتكون العنبر في أمعاء حوت العنبر، لحماية الجهاز الهضمي له من الأجسام الحادة، مثل مناقير الحبار التي يبتلعها أثناء التغذية، فيقذف الحوت الغذاء ومادة العنبر في البحر، ونادرًا ما يجدها الإنسان، وإن وجدت فإن صاحبها يصبح من الأثرياء.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
13760
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©