الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / علماء يطمحون لصنع نماذج ثلاثية لكافة المخلوقات
علماء يطمحون لصنع نماذج ثلاثية لكافة المخلوقات
الخميس, 17 نوفمبر, 2016 04:20:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
علماء يطمحون لصنع نماذج ثلاثية لكافة المخلوقات
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - الجزيرة نت


يخطط علماء لاستخدام تقنية جديدة تحمل اسم "بيستكام" (الكاميرا الوحش) لصنع نماذج ثلاثية الأبعاد لكل الأنواع على الأرض، في أكبر مشاريع التاريخ الطبيعي طموحا منذ محاولة عالم النبات السويدي كارل لينوس تصنيف كافة المخلوقات الحية.

وفي إطار هذا المشروع سيجوب فريق من علماء الأحياء ومصوري الحياة البرية والمهندسين وعلماء الحاسوب أرجاء العالم مزودين بكاميرات لالتقاط صور ملونة فائق الوضوح للكائنات الحية، يمكن تحويلها إلى صور ثلاثية الأبعاد.

وتحمل هذه المبادرة اسم "حياة رقمية" وأطلقتها جامعة ماساتشوستس أمهيرست بولاية ماساتشوستس الأميركية، وستبدأ مهمتها انطلاقا من الضفادع والسلاحف البحرية المهددة بالانقراض.

وستتوفر النماذج الثلاثية الأبعاد على الموقع الإلكتروني للمشروع، وسيتاح للباحثين وللعامة مشاهدتها باستخدام نظارات الواقع الافتراضي، أو استعمال طابعات ثلاثية الأبعاد لصنع نماذج مجسمة من هذه الحيوانات.

ورغم أن السويدي لينوس صنف نحو عشرة آلاف من الأنواع في القرن الثامن عشر، فإن "دليل الحياة" -وهو سِجل التصنيف الحاسم حاليا- يضع 1.64 مليون نوع حي، ويقول إن هناك الكثير غيرها الذي لم يصنف بعد. وبحسب الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة فإن 41% من البرمائيات و25% من الثدييات معرضة لخطر الانقراض، الأمر الذي يمنح المشروع أهميته الخاصة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1375
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©