الصفحة الرئيسية / طب وصحة / العزوبية تضاعف احتمال الإصابة بالسرطان
العزوبية تضاعف احتمال الإصابة بالسرطان
الثلاثاء, 24 أبريل, 2012 09:30:00 مساءً

العزوبية تضاعف احتمال الإصابة بالسرطان

*يمن برس - متابعات
بعد فحصهم معدلات الوفاة نتيجة الإصابة بالأورام الخبيثة على مدى أكثر من 40 سنة، وجد باحثون أوروبيون أن اولئك الذين يظلون عزّابا، لسبب أو آخر، من الرجال والنساء أكثر عرضة للإصابة بواحد من 13 من أكثر أنواع السرطان انتشارا. وتشمل هذه الأنواع سرطانات الرئة والثدي والبروستاتا. ولاحظ الباحثون أيضا أن معدلات الوفاة من هذه الأورام الخبيثة ظلت ترتفع بشكل خاص - وإلى مستويات مقلقة - وسط الرجال عقدا بعد آخر وأنها تصل ذروتها لدى بلوغهم سن السبعين.

ويقول العلماء في جامعة أوسلو إن اولئك الذين شُخّصوا بالسرطان وهم بلا زواج (والحديث هنا ليس عن المطلقين أو الأرامل) رفعوا نسبة الوفيات من 18 في المائة إلى 35 في المائة (الضعف تقريبا) وسط الرجال ومن 17 في المائة إلى 22 في المائة وسط النساء. وكانت إحصاءات سابقة قد أظهرت أن المتزوجين يتمتعون عموما بصحة جسدية وعقلية أفضل ويعيشون حياة أطول مما يتمتع به العزاب. وأحد الأسباب الرئيسة لهذا الوضع هو أن أهل هذه الفئة الأخيرة ينحون للتدخين وتعاطي الكحول بمستويات عالية بالمقارنة مع الأزواج. كما أن هؤلاء الأخيرين ينحون من جهتهم لزيارة الطبيب بمعدلات أفضل وبالتالي فإن تشخيصهم بأي أورام خبيثة، وعلاجها تاليا، يحدث في مراحل مبكرة نسبيا. ويقول العلماء إن هذين عاملان رئيسان، في ما يبدو، لنتيجة البحوث التي تقول إن العزوبية تضاعف احتمال الإصابة بالسرطان.

ووفقا للباحثين فقد ظل معدل الوفيات بأمراض السرطان يرتفع وسط العزاب بمتوسط 3.4 في المائة في كل عقد من بداية الفترة التي غطتها الدراسات وحتى الآن، وهذا إذا افترضنا نظريا أن معدل الإصابة بها صفر في المائة وسط المتزوجين. وتؤكد العلاقة بين هاتين الفئتين تلك الفئة الوسطى المؤلفة من المطلقين والأرامل. فقد اتضح من الأرقام المتصلة بها أن مستويات وفيات الأمراض السرطانية فيها ترتفع قليلا عنها لدى المتزوجين لكنها لا تبلغ مستوياتها لدى العزاب.

*المصدر:ايلاف



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2134
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©