الصفحة الرئيسية / مال وأعمال / هكذا سيتمكن اليمن من التعافي اقتصادياً وسياسياً
هكذا سيتمكن اليمن من التعافي اقتصادياً وسياسياً
الإثنين, 20 فبراير, 2017 10:39:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
عملة الف ريال يمني
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
عملة الف ريال يمني

*يمن برس - متابعات
قال المحلل السياسي اليمني، ياسين التميمي، إن الوديعة السعودية والمقدرة بملياري دولار والتي تم الاتفاق بين الرئيس هادي والمملكة العربية السعودية على إيداعها في البنك المركزي اليمني في عدن، لا شك أنها ستمثل دفعة قوية للاقتصاد اليمني، وستسهم في استقرار أسعار الصرف، وستدفع بمزيد من الأمل في الاقتصاد اليمني ولو لفترة مؤقتة، لأن البنك المركزي في أمس الحاجة لوديعة مثل هذه من أجل مواجهة الاستحقاقات بعد انهيار متسارع للريال اليمني.

وأضاف التميمي ف في حديثه لـ"سبوتنيك"  الروسية أن هذه الوديعة غير كافية ولكنها توفر نوعا من الاستقرار، والحرب في اليمن تمثل عائقا وتحديا كبيرا أمام دفع عجلة الإنتاج واستعادة الاقتصاد اليمني لعافيته لذلك هذه الوديعة بجانب إمكانية استئناف الصادرات النفطية ستشكل دفعة قوية للاقتصاد اليمني الهش وخاصة في الفترة الأخيرة.

وأكد التميمي أن حكومة هادي تتحمل المسؤولية تجاه هذه الأزمة الاقتصادية بتأخرها في نقل البنك المركزي إلى عدن، ورضخت لضغوط طوال الفترة الماضية لبقاء البنك المركزي في صنعاء تحت سيطرة ميليشيات تحارب الحكومة بالموارد الموجودة في البنك وقتها.

وصرح التميمي أن حكومة هادي ليس لديها خططا وحلولا عاجلة لحل الأزمات التي تواجهها وتحتاج إلى الوقوف على أرض ثابتة ومستقرة  أمام ما يواجهها من تحديات ومشكلات.

وعرج التميمي إلى أن تصريح وزير الخارجية السعودي عادل الجبير حول اعتقاده بأن الأزمة اليمنية ستحل خلال عام 2017، بأن الجبير بنى اعتقاده هذا على تفهمات المملكة مع المؤثر الأقوى في العالم وهو الولايات المتحدة الأمريكية كمؤثر دولي وعلى المملكة العربية السعودية كمؤثر إقليمي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2765
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©