الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / صفحة من القرآن الكريم نسخت بالذهب لأحد أثرياء «تونس» ستباع بـ150 ألف جنيه إسترليني في لندن
صفحة من القرآن الكريم نسخت بالذهب لأحد أثرياء «تونس» ستباع بـ150 ألف جنيه إسترليني في لندن
الجمعة, 28 أبريل, 2017 12:30:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
صفحة من القرآن الكريم نسخت بالذهب لأحد أثرياء «تونس» ستباع بـ150 ألف جنيه إسترليني في لندن
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
أعلن دار المزادات الإنجليزية “كريستيز” عن عرضها لصفحة من أحد القرآنين الكوفيين المعروفين المكتوبين على ورق جلدي أزرق بخط ذهبي، كجزء من مزادها المرتقب لفنون العالمين الإسلامي والهندي والذي سيقام في 27 أبريل/نيسان بالعاصمة البريطانية، لندن.

وتعود الصفحة القرآنية إلى القرن التاسع، ويذكر المزاد أنها قد تكون نسخت في تونس لأحد الأثرياء، بسبب استخدامها الذهب كوسيلة تخطيط، ومن المتوقع أن تباع في المزاد في مقابل سعر يتراوح ما بين 100 ألف و150 ألف جنيه إسترليني، أي ما بين 128 ألف و190 ألف دولار.

وأشارت مكتبة جامع القيروان الكبير في تونس إلى وجود مخطوطات كتبت بالذهب على أوراق جلدية زرقاء بخط كوفي كبير. ورغم أن المكتبة لم تؤكد ما إذا كانت هذه المخطوطات قد وجدت في مصحف واحد أو اثنين، إلا أن وصفها يتطابق مع وصف الصفحة التي ستعرض في مزاد كريستيز قريباً.

وقد كتبت الصفحة بالخطوط التي تُستخدم بشكل كبير في بلاد المغرب، كما يظهر جزء من سورة “آل عمران” في القطعة المعروضة في المزاد.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1657
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©