الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / الملك سلمان: النظام الإيراني رأس حربة الإرهاب العالمي
الملك سلمان: النظام الإيراني رأس حربة الإرهاب العالمي
الأحد, 21 مايو, 2017 07:25:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الملك سلمان: النظام الإيراني رأس حربة الإرهاب العالمي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - وكالات
أكد العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز أن النظام الإيراني يمثل "رأس الإرهاب العالمي" منذ ثورة الخميني، متهما طهران بأنها: "تتدخل بالشؤون الداخلية للدول الأخرى وتضرب بالقانون الدولي عرض الحائط وترفض العيش المتبادل".

جاء حديث العاهل السعودي خلال كلمته في افتتاح القمة العربية الإسلامية الأمريكية في الرياض بحضور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وعدد من قادة وزعماء الدول العربية الإسلامية.

وأضاف الملك سلمان أن بلاده: "عازمة على القضاء على تنظيم الدولة وكل التنظيمات الارهابية"، وأنه "لن نتساهل في محاكمة أي شخص يمول الإرهاب (..) نقف متحدين لمحاربة قوى الشر والتطرف (...) والعمل على مكافحة الإرهاب بكافة صوره وأشكاله وتجفيف منابعه ومصادر تمويله".

كما شدد الملك سلمان أنه "يتعين على الجميع العمل من أجل حل أزمة سوريا بما يضمن وحدة أراضيها"، مضيفا أن "حل القضية الفلسطينية مطلب عادل وضروري".

من جهته أشاد الرئيس الأمريكي في كلمته بالضيافة السعودية، مشيرا إلى إدارته "تبدأ فصلا جديدا بين بلدينا سيعم من خلاله الخير على الجميع (..) سنقوم بأمور عسكرية رائعة لتعزيز أمن حلفائنا في المنطقة".


ولفت ترامب إلى أن "هدفنا أن نشكل تحالفا للشعوب حتى نتخلص من التطرف"، والرؤية الأمريكية هي رؤية للسلام والأمن والرخاء في الشرق الأوسط والعالم"، داعيا الزعماء العرب والمسلمين إلى "تحمل مسؤوليتهم في مواجهة التطرف الإسلامي".

كما شنّ ترامب هجوما شرسا على إيران، واتهمها بأنها "مسؤولة عن الإرهاب في سوريا والعراق واليمن بنشر مليشياتها، ولديها تاريخ عريق لكن شعبها يعاني من قيادات متهورة"، مشيرا إلى أن "نظام الأسد ارتكب جرائم لا توصف بدعم من إيران".


ويتحدث في القمة عدد من الزعماء، حيث أكد العاهل الأردني عبد الله الثاني أن "علينا جميعا أن نقف صفا في وجه الإرهاب (..) الإرهابيون لا يعيشون على هوامش الإسلام بل إنهم خوارج عنه".


كما لفت العاهل الأردني إلى ضرورة إيجاد حل للقضية الفلسطينية، لافتا إلى أن "القدس هي ساحة التقاء الأديان التوحيدية الثلاثة، وترك مشكلة القدس دون حل سيكون له نتائج كارثية".

كما تحدث في القمة زعيم الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، وطرح ما قال إنها عناصر أربعة لـ"مواجهة الإرهاب"، موضحا أن "الحديث عن مواجهة الإرهاب لا يمكن اختزاله في تنظيم واحد أو اثنين".
وأضاف السيسي: "مصر تخوض بشكل يومي حربا ضروسا ضد الإرهاب في شمال سيناء ونحقق فيها تقدما مستمرا وملتزمون بهزيمة التنظيمات الإرهابية".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1412
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©