الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / شاهد بالفيديو.. جنود أردنيون يضربون عسكريين ألماناً ويجبرونهم على الانبطاح
شاهد بالفيديو.. جنود أردنيون يضربون عسكريين ألماناً ويجبرونهم على الانبطاح
الخميس, 01 يونيو, 2017 04:32:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
شاهد بالفيديو.. جنود أردنيون يضربون عسكريين ألماناً ويجبرونهم على الانبطاح
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - الأناضول

شاهد بالفيديو.. جنود أردنيون يضربون عسكريين ألماناً ويجبرونهم على الانبطاح.. إليك تفاصيل الواقعة
 منذ 7 من الساعات | تم التحديث منذ 5 من الساعات
الأناضول هاف بوست عربي
 
كشفت الصحافة الألمانية، عن حدوث شجار بين جنود أردنيين وألمان أواخر عام 2014 في العاصمة الأفغانية كابل.

وتداولت وسائل إعلام مشاهد تظهر مشاجرة بين عسكريين ألمان حاولوا دخول منطقة عسكرية في مطار كابل، وأردنيين عاملين في قوات المساعدة الدولية لإرساء الأمن في أفغانستان “إيساف”، المكلفة بحماية المنطقة.

وقالت صحيفة بيلد، إن الجنود الأردنيين وجهوا سلاحهم تجاه العسكريين الألمان التابعين لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، وقاموا بتهديدهم.

وادعت الصحيفة، أن الجنود الأردنيين ضربوا العسكريين الألمان، وأجبروهم على الانبطاح أرضاً، وأن أحدهم تعرض للضرب حتى فقد وعيه، على حد تعبيرها.

بدورها أكدت وزارة الدفاع الألمانية الحادثة، على لسان متحدثها ينس فلوسدورف، الذي قال في مؤتمر صحفي، إن الشجار جرى في ديسمبر/كانون الأول 2014.

وقال إن الجنود الألمان كانوا يرافقون ضابطاً رفيعاً في الناتو، ولدى محاولتهم دخول المنطقة الآمنة، اصطدموا مع الجنود الأردنيين، ما أدى إلى إصابة 4 عسكريين بجروح.

وأشار فلوسدورف إلى أن المنطقة سبق أن تعرضت لهجمات، وأن العسكريين فيها كانوا متوترين.

وذكر أن لجنة التحقيق التي شكَّلتها “إيساف”، مطلع 2015، اعتبرت أن “الجانبين على خطأ”.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

- فيديو :







شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3832
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©