الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / «العريفي» يعاود تفسير سبب إهدائه عطرا وكتبا لإعلاميات وفنانات (فيديو)
«العريفي» يعاود تفسير سبب إهدائه عطرا وكتبا لإعلاميات وفنانات (فيديو)
الخميس, 01 يونيو, 2017 08:41:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الداعية محمد العريفي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
الداعية محمد العريفي

*يمن برس - متابعات
أجاب الداعية السعودي «محمد العريفي»، مجددًا، عن سؤال حول سبب إهدائه فنانات وإعلاميات كتبًا له بالإضافة إلى عطر وكلمات بأن «الإسلام حث على تبادل الهدايا، وفق حديث الرسول، صلى الله عليه وسلم، (تهادوا تحابوا)، كما أن الرسول العظيم قبل هدية من (المقوقس) حاكم مصر وهو نصراني»، بحسب قوله، نافيًا أن تكون لهداياه للفنانين والإعلاميين بعامة أغراض أخرى.

وقال «العريفي» في لقاء في أحد البرامج على قناة «المجد» السعودية إن ما قام به من إرسال هدايا للفنانات بها عطر وكلمات من مثل: «أختي العزيزة يسرني أن أهدي إليك.. كذا وكذا»، مشيرًا باستغراب إلى أنه (شخصيًا) إذا امتنع عن التعامل مع الفنانين والمطربين من الجنسين قيل عنه إنه متشدد، وإذا تعامل معهم اتُهم بأنه يريد أن يعمل معهم علاقة.

وأضاف «العريفي» أنه وجد مردودًا جيدًا ممن أُرسلت لهم الهدايا والتي تتضمن كتبًا له ومصاحف، فبعضهم قرأ وأرسل بشكر لمكتب الشيخ، مؤكدا أنه مطمئن لما يفعل ما دام أنه وفق الكتاب والسنة، وليس عليه أن يستمع لما يقوله الناس من انتقادات.

كان الداعية السعودي أرسل، من قبل، منذ سنوات هدايا لمائة منهم الفنانات والإعلاميات، وكان منهم الصحفية والإعلامية الأردنية العاملة في مجموعة «إم بي سي» «علا الفارس»، وقامت الأخيرة بالرد عبر «تغريدة» شكر على حسابها على «تويتر» كاشفة عن هدايا «العريفي» والتي تضمنت كتابين له هما «نهاية العالم» و«استمتع بحياتك»، مع زجاجة عطر، ما أثار استغراب عدد من المُغردين وقتها.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

- فيديو :







شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2546
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©